اكتشفي العلاج التحويلي السريع في الشفاء من الاضطرابات النفسية

متابعة-جودت نصري

 

العلاج التحويلي السريع RTT حظي بشعبية واضحة في الآونة الأخيرة، بعد مساهمته الفعّالة في مساعدة الأشخاص الذين يعانون من القلق والاكتئاب والتعود على بعض العادات السيئة والصدمات وتدني احترام الذات وحتى مشاكل العلاقات.
وفي حين أن هناك بعض الانتقادات المحيطة بالعلاج التحويلي السريع، إلا أن الكثير منها يرجع إلى نقص الوعي والتعليم حول ماهية العلاج التحويلي السريع والعلاج بالتنويم المغناطيسي بشكل عام، ففكرة التنويم المغناطيسي تجلب صوراً نمطية لأشخاص على خشبة المسرح وهم يدجّلون أو يفعلون أموراً “مجنونة” ضد إرادتهم.
في الواقع، هذه الصور النمطية والمفاهيم الخاطئة عن العلاج بالتنويم الإيحائي بعيدة تماماً عن الحقيقة، فقد تمَّ استخدام فوائد العلاج بالتنويم المغناطيسي للمساعدة في علاج الأشخاص الذين يعانون من مشاكل من الصدمات والاكتئاب إلى القلق وانخفاض الثقة بالنفس لمئات السنين، لذلك يرجع الكثير من الانتقادات المحيطة بالعلاج التحويلي السريع RTT إلى الأساطير والمفاهيم الخاطئة والمخاوف بشأن فعالية ومصداقية العلاج التحويلي السريع.

العلاج التحويلي السريع

نظراً لقدرته على الوصول إلى العقل الباطن واللاوعي، يوفر العلاج التحويلي السريع وصولاً مباشراً إلى المعلومات المطلوبة لفهم ما الذي يدفع السلوك أو ما يخلق المعاناة. وسيساعدكِ معالج العلاج التحويلي السريع ذو المهارات العالية في الوصول إلى السبب الجذري للسلوك أو المعاناة، من خلال التنويم المغناطيسي وإجراء التصحيحات في المصدر، لذلك تتلاشى الحاجة إلى السلوكيات التي تُسبب المشكلة وتكون قادرة على الشفاء وتجربة التغيير الدائم.

إذا كنتِ تعانين من ألم جسدي أو عاطفي فأنتِ تريدين نتائج سريعة، لذلك يهدف العلاج التحويلي السريع RTT إلى إحداث تغيير دائم من جلسة إلى ثلاث جلسات، من خلال استخدام تقنية تسمى وظيفة الدور والغرض، وهي تقنية تدرك وتقدّر الأهمية التي يعلقها الإنسان على مشاكله، ومن ثم تقدم إطلاقاً عاطفياً قوياً له. ويستخدم العلاج التحويلي السريع العلاج بخلايا القيادة كأسلوب قوي لشفاء الجسم بشكل هادف، بدلاً من التكييف الإيجابي وحده، مما يعني أنها تقنية لمعالجة الصدمة التي ظل الإنسان يحتفظ بها ويعاني منها لسنوات عديدة.
وقد يبدو العلاج بالتنويم المغناطيسي بشكل عام مخيفاً للبعض، لكن التنويم المغناطيسي هو مجرد استرخاء عميق، فستكونين مدركة ومسيطرة تماماً طوال الجلسة، وستعملين ببساطة مع المعالج لفهم وإحساس وعلاج الكتل التي تمنعك من عيش الحياة التي تريدينها، وهذا ليس حلاً سريعاً لكن التغييرات التي يتيحها تكون دائمة، فما يمكن أن يستغرق أحيانًا سنوات من العلاج بالكلام التقليدي لتحقيقه يمكن تحقيقه غالباً في شهور أو في بعض الحالات في أسابيع.

هل ينفع العلاج التحويلي السريع مع كافة الاضطرابات النفسية؟

لا يُنصح بالعلاج بالتنويم المغناطيسي باستخدام العلاج التحويلي السريع لأي شخص تمَّ تشخيصه بنوبات صرع أو مشاكل صحية عقلية خطيرة مثل الاضطراب ثنائي القطب أو الفصام أو اضطراب الشخصية الحدّية أو الهلوسة أو الأوهام. وأفضل طريقة لتحديد ما إذا كان العلاج التحويلي السريع هو العلاج المناسب لكِ أم لا هو استشارة المعالج.

Source link

قم بكتابة اول تعليق