زوجتي ترفض التعدد

زوجتي ترفض التعدد

زوجتي ترفض التعدد كيف أقنعها؟ وما حكم تذمر النساء من تعدد الزوجات؟ فإقناع الزوجة بتعدد الزوجات غاية كل رجل تستدعي منه البحث عن وسائل عدة للنيل من تلك الغاية، لا نعلم ما السبب وراء رغبة الرجال المُلحة في ذلك.

تعدد الزوجات رغبة كل رجل

البعض من الرجال يرون أن الزواج من امرأة أخرى ما هو إلا تحقيق للشرع، والبعض الآخر يرى أن تعدد الزوجات هو المهرب الوحيد من ضغوطات الحياة، والبعض لا يعبر عن غناه الفاحش وامتلاكه للأموال الكثيرة إلا من خلال الزواج من هذه وتركها والذهاب لتلك وهكذا.

لكن وعلى الرغم من تعدد الأسباب إلا أن الجميع يبحثون عن كيفية إقناع الزوجة مهما كان السبب، وسواءً كان لهم الأحقية في ذلك أم لا دون التفكير في الطرف الآخر الذي يرى الحياة سوداوية بعد ذلك القرار، بل وقد لا يكون قرار فبمجرد التفكير في هذا الأمر يؤثر على حالة الزوجة النفسية ويجعلها تشعر بعدم الراحة.

التفكير في الأمر يعني الرغبة في تنفيذه حتى وإن لم يتم تنفيذه، هذا ما تتيقنه الزوجة عندما تعلم أن زوجها يرغب في الزواج من أخرى.

قال أحد الرجال إنه يرغب في الزواج من أخرى لأن الطبيب قد نصحه بذلك بعد أن كان غير قادر على جماع زوجته وأنه يعاني من مشكلة في الانتصاب مُبررًا ذلك بقول الطبيب إن الأمر نفسي ولا يوجد أية مشكلات عضوية لديه، هر سريعًا وذهب إلى زوجته ليخبرها برغبته دون التفكير في مشاعرها.

والآخر لا يرى سببًا في رغبته بالتعدد بل والأدهى من ذلك أنه يرى أن زوجته خلوقة وطيبة الخلق ورقيقة المشاعر ولكن على الرغم من تلك المواصفات التي يسعى جميع الرجال لامتلاكها إلا أنه يبحث عن أخرى ويريد إقناع زوجته بذلك.

يؤسفني القول إن المراة قليلة الحيلة في ذلك ولا تستطيع الرفض وهي تملك ذلك الشموخ الذي تظهره على ملامحها، فهي أولًا وأخيرًا أنثى تشعر أن هناك ما ينقصها وأدى بزوجها إلى ذلك.

دعونا نتحدث بصوت كلا الطرفين، واحدًا عن لسان الزوجة والبؤس الذي يكمن بداخلها في تلك اللحظات ورؤيتها للرجل أنه أظلم ما خلق الله على أرضه، وآخر على لسان الزوج الذي يتحدث بما أباحه الله له وفي النهاية بالفعل يكون حقًا من حقوقه الشرعية ولا تستطيع السيدات التحكم به فهو أمر إلهي كوني أباحه الله لعبيده على الأرض.

لا نبحث عن مُبرر لتقديم طرق إقناع الزوجة بالتعدد من خلال مقالنا هذا ويكفي القول إنه أمر وبكل أسف لا تدخل للمرأة به ما دام الزوج يعدل بين زوجاته ويلتزم بشروط تعدد الزواج، لذا سوف نقدم فيما يلي طرق الإقناع.

كيفية إقناع الزوجة التي ترفض تعدد الزوجات

ها قد جاءتك تلك الفرصة التي تنتظرها طوال حياتك، الأموال من أجل تتزوج وتُحقق شرع الله سبحانه وتعالى وتتوافر لديك شروط الزواج من أخرى، وعلى صعيد آخر الطرق التي تستطيع من خلالها إقناع الزوجة بالتعدد على طبقٍ من ذهب، ومن بين تلك الطرق ما يلي:

1- استجمع شجاعتك وقوتك

النسبة الأكبر من قدرتك على إقناع زوجتك بالتعدد هو اقتناعك من داخلك أنت به، ومن هذا الاقتناع سوف تستطيع استجماع قوتك وشجاعتك لإخبارها بما تريد.

ضع في الاعتبار أن الزوجة إذا شعرت بالخوف الكامن تجاه زوجها وهو يتحدث عن التعدد سوف تستطيع السيطرة عليه، بل وسوف تفعل كل ما بوسعها من أجل أن تُسيطر على تلك الرغبة بداخله.

2- التغلب على المستوى الثقافي

كلما كانت زوجتك على قدر كافي من العلم وقادرة على التطوير من المستوى الثقافي لها كلما كان لديها القدرة على السيطرة على تلك الأفكار التي تحاول جاهدًا أن تُقنعها بها.

حسنًا وكيف سوف تستطيع التغلب على ذلك الجانب؟ بكل تأكيد لا يمكنك فعل ذلك الذي يدور في ذهنك، لا تُقلل من شأنها ولا تُحبط من قدرها فقط كل ما عليك مواجهة العلم بعلم، أي عليك تنمية الجانب المثقف لديها ومنحها المزيد من الثقافة عن طريق:

  • سماع كبار الشيوخ وهم يتحدثون عن تعدد الزواج.
  • اطلع على الكتب التي تتحدث عن إيجابيات تعدد الزوجات فيما يخص الزوجة وإقنعها بذلك.
  • اذكر بعض النماذج الحياتية واترك لها مجالًا بالتعامل مع تلك النماذج ليتضح لها كم نجاح الحياة الزوجية في ظل تعدد الزوجات وأن الأمر لا يمس مكانتها على الإطلاق، ولا تنسى الارتكاز هو أساس القدرة على الإقناع.

3- ارفع من مستواك الاقتصادي

قد ترى بعض الزوجات أن الزوج غير قادر على إكفاء حاجة كليهما، وفي تلك الحالة يرتبط الأمر بالحالة المادية ويمكن السيطرة على تلك الحالة بكل سهولة.

فالزوج هنا لا يعني للمرأة شيء بالقدر الذي يظنه في مخيلته، فجميع ما تفكر به الأموال، ما دامت النقود متوفرة لا تريد غير ذلك، ابحث عن السبب وراء رفض زوجتك التعدد، فإذا كان ماديًا فقد فتحت لك أبواب السعادة والهناء.

عليك إثبات أنك تستطيع إكفاء حاجتهم من متطلبات وما غير ذلك ومن ثم اذهب إليها لإخبارها بالزواج وأعدك بمجرد وضع الأموال بين يديها سوف تنسى أنك كنت زوجًا لها في يوم من الأيام.

4- عليك التقليل من المشاحنات

لا تظن أن كثرة المشكلات سوف يتبعها الموافقة على الزواج من أخرى لا على الإطلاق، فهي من الأمور التي تُحقق نتائج معاكسة للمرغوبة.

هدئ من أجواء المشاحنات في المنزل واترك مجالًا بينكم للنقاش بهدوء في أمر تعدد الزوجات ولك أن تتخيل كم الهدوء الذي يجب توفيره للحديث في مثل ذلك الأمر الهام وقم بتوفيره.

5- اسعى لإزالة الاضطرابات العاطفية لديها

استشف من الحديث معها عن تلك الرغبة السبب وراء رفضها، وبناءً على ذلك سوف تستطيع إقناع الزوجة بتعدد الزوجات، فإذا كان الأمر متعلق بالحالة النفسية السيئة والعصبية نتيجة معرفة رغبتك بالزواج من أخرى، فعليك بث الطمأنينة في قلبها للتقليل من تلك المشاعر السلبية.

6- الثقافة الدينية

الجهل بالدين يُعد سببًا رئيسيًا في إنكار المرأة أحقية الزوج بالزواج من أخرى، اذهب بها إلى درس الدين واترك لها فرصة بسماع تلك الدروس للتدبر فيما أباحه الله وما منعه، قد يؤثر ذلك على رأسها حتى وإن كان بالنسبة الضئيلة، ولكنك سوف تحني من خلالها الثمار المطلوبة.

لماذا تكره المرأة تعدد الزوجات

يبحث جميع الرجال عن كيف أقنع زوجتي بالتعدد ولا يتحدثون سوى بقول زوجتي ترفض التعدد مع تكرارها في كل وقت وحين ومع كافة الأشخاص في الحياة الاجتماعية ولا ينتظرون وهلة واحدة ويتيحون لنفسهم فرصة التفكير في الطرف الآخر وهو الزوجة، ألم تفكرون لمَ تكره الزوجة التعدد؟

إذا نصب كل طرف من نفسه نسخة من الآخر استطاع أن يشعر شعورهن بل وتجنب كل ما يتسبب في الضيق وحدوث التوتر بالعلاقة، ولكن لا يحدث ذلك على الإطلاق، لا يسعى الإنسان سوى لإرضاء نفسه، لكن وعلى الرغم من ذلك سوف نحدثك قليلًا عن السبب وراء رفض الزوج للتعدد ربما تستكشف طريقة أخرى للتعامل مع الأمر مبنية على الأسباب، تابع ما يلي:

  • ترى إحداهن أن دليل على عدم حب الزوج لها، وتكون في الوقت ذاته كثيرة الحب لزوجها لذا فإنها تشعر بالحزن والضيق.
  • قد يكون الأمر متعلق بالخوف من تغيير عادات الحياة، فبعض الزوجات تميل إلى الاستقرار، فقط هذا كل ما تريد تحقيقه، وفي الزواج مرة أخرى دليل على فقد الاستقرار.
  • تأثير الأخرى على متطلبات الحياة، أي الخوف من التقصير وهو أخس طرق الرفض.
  • شعور الغيرة القاتل وهو أكثر الأسباب المؤدية إلى رفض الزوجة النهائي لتعدد الزوجات.
  • الاعتقاد في سوء المعاملة والظلم التابع للزواج من ثانية.

حكم تذمر النساء من تعدد الزوجات

أخيرًا وليس آخرًا، أقوى سلاح يمكنك من خلاله مواجهة تلك المحاربة التي تستخدم جميع أسلحتها لمنع نصرك عليها لمفاجئتها بالنصر، وهو حكم الدين على الزوجة رافضة التعدد، إذا كنت تريد إيجاد حلًا بعد البحث عن زوجتي ترفض التعدد فعليك إقناعها بالدين، وحدثها عن حكم الإثم الذي تفعله.

قال أحد أهل العلماء أن ما تفعله المرأة من رفض زواج زوجها من أخرى ما هو إلا إثم وأمر منكر ولا يحق لها فع ذلك ولا يحق لها الاعتراض، ما دام يفعل ما أباحه الله له فعليها القبول.

كما أكد على أن ما تفعله ظلم لزوجها، ما دام لم يظلم ولم يجير عليها وما دام يعدل في حياته بين كلاهما فلا عليها من الاعتراض، فقط كل ما عليها الصبر والاحتساب ولا تجزع من نصيبها الذي كتبه الله لها.

لمَ يتعجب الرجال من كراهية المرأة لمشاركة أخرى بزوجها! حقًا الأمر مُثير للاهتمام، الغيرة هي الدافع يا عزيزي لا تجعل رغبتك في التعدد سببًا في كراهية امتناع الزوجة عن تقبل فكرة تعدد الزوجات، كُن رحيمًا بقلبها وعزة نفسها.

متابعة وإعداد وكتابة:

محمد بزوّن

لمزيد من المقالات

أبراج    /   ثقافة عامة     /   منوعات    /    مطبخ

موضة وجمال   /   صحة وطب   /   المرأة    

تكنولوجيا   /   تعليم   /   فرص عمل   

Liberty Magazine

—————————————————————————————————–

Follow us

Facebook

Cinema Drama News      Turkish Drama      Lebanon 4 Seasons 

   Lebanon Magazine      The Magazine

Leave a Reply

Scroll to Top