“اقتصاد وسياحة دبي” تعزز مكانة الإمارة كوجهة سياحية عالمية مستدامة

“اقتصاد وسياحة دبي” تعزز مكانة الإمارة كوجهة سياحية عالمية مستدامة

احتفت دائرة الاقتصاد والسياحة في دبي بـــ”يوم البيئة العالمي”، والذي يوافق الخامس من يونيو من كل عام، وذلك من خلال تأكيدها على الالتزام بمواكبة أهداف التنمية المستدامة للأمم المتحدة، ودعم مبادرة دولة الإمارات الاستراتيجية لتحقيق الحياد المناخي بحلول عام 2050، مع الاستمرار في قيادة الرحلة التحويلية نحو قطاع سياحي مستدام وأكثر وعيًّا والتزامًا بالحفاظ على البيئة، ترسيخًا لمكانة إمارة دبي كإحدى وجهات السياحة المستدامة الرائدة عالميًّا.

مبادرة “دبي للسياحة المستدامة”

وبحسب مكتب دبي الإعلامي فقد نجحت مبادرة “دبي للسياحة المستدامة”، التابعة لدائرة الاقتصاد والسياحة بدبي، في تحقيق العديد من الإنجازات منذ تدشينها في إطار مساعي الدائرة الرامية للحفاظ على البيئة ومعايير الاستدامة ضمن منظومتها السياحية، في الوقت الذي تواصل فيه الدائرة تحسين وتطوير مبادراتها واستراتيجيتها الشاملة بما يتواكب مع التقدم العمراني والسياحي المستمر في الإمارة.

مبادرة “دبي تبادر”

كما لعبت دائرة الاقتصاد والسياحة بدبي دورًا حيويًّا بتنفيذ مبادرة “دبـي تبادر” التي تم إطلاقها في العام 2022، ونجحت في إلهام مختلف شرائح المجتمع لتغيير سلوكهم الاستهلاكي لقوارير المياه البلاستيكية ذات الاستخدام الواحد، ووضع أجهزة مياه شرب في المكاتب والبيوت، وكذلك اعتماد البدائل المستدامة مثل: استعمال قوارير المياه القابلة لإعادة التعبئة، والاستفادة من محطات الشرب المجانية والتي وصل عددها إلى 50 محطة موزعة في عدد من المواقع المهمة في الإمارة. وأيضًا نجحت المبادرة في ظل الجهود الجماعية والتعاون المثمر بين الجهات الحكومية والقطاع الخاص وكذلك أفراد المجتمع وبالشراكة مع طلبات في الحد من استهلاك أكثر من 10 ملايين قارورة بلاستيكية سعة 500 مل منذ إطلاق المبادرة.

إنجازات مميزة

يذكر أنّ دبـي تستعد لتسليط الضوء على جهودها الحثيثة ومبادراتها الاستثنائية في الحد من آثار التغير المناخي على الساحة الدولية، كما تعمل على توفير منصة لتعزيز التعاون الدولي المشترك ولتبادل الخبرات حول سبل مواجهة التحديات البيئية المعاصرة، وذلك في ظل جهود دولة الإمارات لاستضافة مؤتمر الأطراف في اتفاقية الأمم المتحدة الإطارية بشأن تغيُّر المناخ (كوب 28) الذي سيواصل في دورته لعام 2023 توحيد الجهود العالمية لتقليل انبعاثات الكربون، ويجمع الأطراف الموقِّعة على اتفاقية الأمم المتحدة الإطارية بشأن التغير المناخي لتقييم التقدم المحرَز على صعيد مكافحة آثار التغيُّر المناخي.

أداة احتساب الكربون

تعد “أداة احتساب الكربون” التي تم إطلاقها في سياق مبادرة “دبـي للسياحة المستدامة” في العام 2017، من الأنظمة المبتكرة التي تسهم في قياس البصمة الكربونية للمنشآت في قطاع الضيافة في الإمارة، كما تعزّز من فرص توفير التكاليف وإدارة استهلاك الطاقة والمياه والنفايات بشكل أكثر كفاءة.

المعايير التسعة عشر

يشار إلى أنّ مبادرة “دبـي للسياحة المستدامة” تلزم الفنادق بالمعايير التسعة عشر التي تغطي متطلبات متنوّعة بما في ذلك الإدارة المستدامة، ومقاييس الأداء، وتدريب الموظفين والضيوف على الاستدامة. وبدورها ستعمل الفنادق من خلال تحسين عمليات الاستدامة ضمن منشآتها على تعزيز القدرة التنافسية لاقتصاد دبي، في حين تنسجم تلك المتطلبات مع استراتيجية دبي للحدّ من الانبعاثات الكربونية، والتي تهدف إلى تقليص البصمة الكربونية.

تأسيس منظومة سياحية مستدامة

وأيضًا تحرص مبادرة “دبي للسياحة المستدامة” على تعزيز التعاون مع الشركاء والأطراف المعنية في القطاع، كما تعمل على إطلاق مبادرات تعليمية وبرامج تدريبية شاملة لنشر المعرفة حول الممارسات المستدامة التي يمكن تطبيقها في الفنادق والمنتجعات السياحية، وبما يسهم في تحقيق رؤية دبي الهادفة إلى تأسيس منظومة سياحية مستدامة، وبالتالي ترسيخ مكانتها العالمية في هذا المجال.

متابعة وإعداد وكتابة:

محمد بزوّن

لمزيد من المقالات

أبراج    /   ثقافة عامة     /   منوعات    /    مطبخ

موضة وجمال   /   صحة وطب   /   المرأة    

تكنولوجيا   /   تعليم   /   فرص عمل   

Liberty Magazine

—————————————————————————————————–

Follow us

Facebook

Cinema Drama News      Turkish Drama      Lebanon 4 Seasons 

   Lebanon Magazine      The Magazine

Leave a Reply

Scroll to Top