الفنون الجبلية تستعيد الماضي العريق لقصر مالك في عسير

يشهد قصر مالك التاريخي، الواقع في منطقة عسير، فعاليات مهرجان قمم الدولي للفنون الأدائية الجبلية؛ الذي تنظمه هيئة المسرح والفنون الأدائية بمشاركة 16 فرقة سعودية و14 فرقة دولية، تؤدي فنونها الأدائية في جوٍ يغلب عليه الحضور المنوع من أهل منطقة عسير وزوارها وسياحها.

ويحتل قصر مالك التاريخي الواقع في قرية “سبل”، مكانة رفيعة في ذاكرة أهل القرية خاصة، وأهل عسير عامة.

مهرجان قمم الدولي للفنون الأدائية الجبلية

يحيي مهرجان قمم الدولي للفنون الأدائية الجبلية فعالياته في سبعة مواقع، منها قصر مالك التاريخي، بالإضافة إلى قلعة شمسان، وقصور آل مشيط، وبسطة القابل، وقرية بن عضوان التاريخية، وقلاع أبو نقطة المتحمي، وقصر أبو شاهرة بالمسقي.

ويحتضن كل موقع من مواقع المهرجان مجموعة من الفعاليات والمناطق؛ مثل معرض الأزياء وفعاليات المسرح، وفعاليات لأهل القرية، ومنصات للعزف المباشر أمام الجمهور، ومنطقة للطفل.

في ندوة

فعاليات تراثية

يضم مهرجان قمم، معارض ومتاجر للحرفيين والهدايا التراثية والتذكارية والأزياء، وفعاليات الطهي، ومنطقة خاصة للمطابخ والمطاعم ذات الطابع المحلي للأسر المنتجة، والمطاعم والمقاهي ذات الطابع العصري.

ويتربع قصر مالك التاريخي على مساحة تبلغ 250 مترًا مربعًا، ويتكون من 4 طوابق، حيث يحتوي طابقه الأول على متحف يضم مراسلات رسمية بين قيادات المملكة ومشايخ المنطقة وصور تاريخية.

%d bloggers like this: